Photo by Abene Sebei from Pexels

حارتنا

سنخصص في صفحة حارتنا حكايات عن الاغتراب والاشتياق المحصورة في الوطن الام، و هي تمثل الحياة الطبيعة في كثير من الحواري العربية و هناك قصص ممتعة و شيقة كنا قد عشناها في تلك الحارات، ستكون تلك القصص على لسانكم.. المثير هنا ان هذه القصص ستكون باب للنقاش في ثقافتنا العربية، الامر الذي سوف يمكننا من استرجاع قليلا من ثقافاتنا التي تعلمناها في الصغر.. هذه القصص القصيرة يجب ان لا تتعدى الصفحة او الصفحتين تجعلنا نتجول في حارتنا القديمة و نعيش ذكريات طفولتنا و احاديث الجيران، هذا ما نفتقده في المنفى. 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط