انطلاق فعاليات الأسابيع الثقافة العربية في هامبورغ

تقرير: أحمد الظاهر

تصوير : jey Omaraya

تحت شعار “من يعرف نفسه ويعرف غيره، سيعرف أيضاً هنا: أن الشرق و الغرب لن ينفصلاانطلقت يوم أمس فعاليات الدورة الرابعة عشر من مهرجان الأسابيع الثقافة العربية في هامبورغ، وسط حضور عدد من الشخصيات السياسية و الجاليات العربية، حيث سيستمر حتى يوم ٢٢ من شهر ديسمبر.

ألقت كلمة الافتتاح الدكتورة ايزابيلا فيرتس – شوتر الناطقة الرسمية في شؤون السياسة الثقافية باسم المجموعة البرلمانية للحزب الديمقراطي الإشتراكي ومديرة مسرح إرنست دويتش والتي ابدت اعجابها بالجهود المبذولة في المهرجان والتي لها مساهمة كبيرة و هامة في تعزيز التفاهم والحوار المتبادل.

ومن جانبه، قال د.محمد خليفة مدير المهرجان خلال كلمته: “حاولنا هذا العام تقديم برنامجاً حافلاً يتضمن العديد من المحاضرات والأفلام والموسيقى والمناقشات و ورش العمل والأيام الثقافية للبلدان العربية، كذلك القراءات الأدبية والأمسيات الشعرية والألعاب المتنوعة للأطفال و معرض الكتاب العربي الثاني ومعرض الفن السوري. بحيث تكون الأسابيع العربية منصة ثقافية للتعرف على بعضنا البعض وبناء جسر تواصل بين الثقافات العالمية.

واختتم “خليفة” حديثة قائلا: “أود أن أشكر هيئة هامبورغ للثقافة و الإعلام لدعمها لنا وكذلك الهيثة العليا للتثقيف السياسي وجامعة هامبورغ، كما شكر مؤسسة آراب لنشر الثقافة العربية في المهجر و منصة أمل هامبورغ على الرعاية الإعلامية المميزة.

وقد تخلل حفل الافتتاح عزف موسيقي شرقي قدمه العازف علي شبلي بعزفه على العود، والعازف زياد الخوام رافقه على القانون.

كما انشدت فرقة توفي هامبورغ لإحياء التراث الإسلامي أناشيد صوفية وأغاني من التراث الأندونيسي.

صور الافتتاح الرسمي للأسابيع الثقافة العربية

الدكتورة ايزابيلا فيرتس
مدير المهرجان د.محمد خليفة
جانب من الحضور
فرقة توفي هامبورغ لإحياء التراث الإسلامي
اللجنة المنظمة
جانب من الحضور

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *