مادو همباطي المشترك الإنساني

الصورة للحكيم المالي حمادو همباطي با، أحد حكماء القارة السمراء، تعرف عليه الجمهور من خلال عدة أعمال، منها كتاب ننصحكم به، خصّصه للتعريف بشخصية الحكيم تييرنو بوكار [بوبكر] (Tierno Bokar).

الحكيم همباطي با، هو صاحب المقولة الشهيرة: “رحيل رجل مسن في إفريقيا معناه احتراق مكتبة”.

مجلة “عالم الأديان” الفرنسية خصصت في عدد يناير- فبراير 2020، مقالة بقلم الكاتبة الكبيرة ليلى أنفار للتعريف بأعمال الحكيم همباطي.
للتذكير فإن ليلى أنفار، ترجمت بعض أعمال فريد الدين العطار إلى اللغة الفرنسية.
سواء تعلق الأمر بميراث تييرنو بوكار أو حمادو همباطي أو ليلى أنفار، فهؤلاء غير معنين قط بتوزيع صكوك الغفران على
اي اسم. هم يدرسون ويحللون بنقدية صارمة الأعمال التي يكتبون عنها.
خطاب توزيع صكوك الغفران، باسم الفكر أو بإسم الدين، خطاب لا يمثل إلا نفسه، ولذلك بقي على الهامش، بينما العقلاء والحكماء منشغلون بتحرير ما ينفع الناس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط