للحالمين بين أدرنة ...واليونان

للحالمين بين أدرنة …واليونان

للحالمين بين أدرنة …واليونان
بلا عنوان

يا سيِّدي المُهجر
نصيحَةٌ مِنْ لاجِئٍ مُبعثر…..
أشطب عنوان حَارتِكَ القديمة
وارمِي مِنْ جُيوبِكَ مَفاتيح البُيوتِ المُهَدَّمة
وحَاول أَنْ تُغيّرَ تَاريخ ميلادِك
استَبدلهُ بِتَاريخِ النُّزوح
يَا سَيِّدي المُبجَّل
يا سَيِّدي المُمَدَّد ….
يا سيدي الكَبير…. الكَبير…..
كَيف اسْتطعت أنْ تُغطِّي دُوَلاً كَامِلة
وأنْتَ لَازِلت تَشربُ قَهوتُكَ التُّركيَّة
عند حُدودِ أدْرنة
وأنتَ لم تُشمر بعد عَن أكمَامِكَ
غَيَّرتَ كُل الأزمِنة
كَيفَ استطعت أن تُغطِّي اليُونان…
والصِرب…والبلقان والبقية
كَيفَ استطعتَ تَطوير العرب
مِنْ أمَّة عربيَّة ….إلى أمَّة غبيَّة
يا سيِّدي المُبجل …
إِنَّ الحقيقة مُرة يا سيِّدي…
لكِنَّها جَلِيَّة
حريتك يا سيَّدي هي القَضِية
كُلَّ الَّذينَ تحرروا من قبلنا
اليوم هُمْ ضِدُّ القَضية

اُعبُر ولا تَسأل
اُعبُر ولا تَحذر
اُعبُر فَكُل العابرين مَروا من هُنا
حَاوِل …..
أجْسادُنا أرضاً لكَ ……حَاوِل
بِأظافِرنا سنَفتحُ لَك كُل المَداخِل
لَكن تَذكر
أَنَّ المَوجَ يَغدرُ بِالسَّواحِل
مِنْ عَادةِ المَوجِ أَن يَغدر بالسَّواحِل
الموج …يغدر …بالسَّواحِل

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط