بين حانة ومانة ضاعت لحانا

مثل بين حانة ومانة ضاعت لحانا، من الأمثال الشعبية تقال لإرضاء المجتمع المحيط بك، وهو مثل يقال لتلبية مطالب الاخرين ، لكنك سوف تجد نفسك خاسراً نتيجة لسعيك لإرضاء الآخرين، على حساب نفسك.

قصة المثل:
روي انه تزوج رجل بامرأتين إحداهما اسمها حانة والثانية اسمها مانة وكانت حانة صغيرة في السنعمرها لا يتجاوز العشرين بخلاف مانة التي كان يزيد عمرها على الخمسين والشيب لعب برأسها فكانكلما دخل الى حجرة حانة تنظر الى لحيته وتنزع منها كل شعرة بيضاء وتقول يصعب علي عندما أرى
الشعر الشائب يلعب بهذه اللحية الجميلة وأنت مازلت شابا فيذهب الرجل الى حجرة مانة فتمسك لحيته هيالأخرى وتنزع منها الشعر الأسود وهي تقول له يكدرني أن أرى شعرا اسود بلحيتك وأنت رجل كبير السنجليل القدر ودام حال الرجل على هذا المنوال الى ان نظر في المرآة يوما فرأى بها نقصا عظيما فمسكلحيته بعنف وقال: بين حانة ومانة ضاعت لحانا

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *