الكلمة الترحيبية للمستشارة الاتحادية بمناسبة حلول شهر رمضان

أيها المسلمون والمسلمات الأعزاء،

يطيب لي أن أنقل إليكم أطيب التحيات القلبية بمناسبة حلول شهر رمضان.

يعتبر شهر رمضان وقتاً للتأني والتأمل وأيضاً للتعبير عن المودة والقرب إلى الآخرين، ولا سيما لمساعدة المحتاجين. إنه وقت تجتمعون فيه عادةَ كمسلمين ومسلمات. ويمثل أيضاً تناول الإفطار الجماعي في المساء فرصة للتلاقي مع أناس آخرين يتبعون ديانات أخرى، حيث يعتبر ذلك وبشكل خاص إشارة هامة تُبرز شعورنا كمجتمع واحد بالتكاتف وبروح الجماعة. 

ولكن كل هذه الأمور ليست ممكنة في هذا العام، حيث تجبرنا جائحة كورونا على التخلي عن العادات والتقاليد والاحتفالات بمناسبة الأعياد والتجمعات وعن كل أشكال ممارسة الطقوس الدينية التي اعتدنا عليها. أتمنى أن تجدوا طرقاً لممارسة الطقوس الدينية وللتعبير عن إيمانكم وترابطكم مع أفراد مجتمعكم بالرغم من هذه الظروف الاستثنائية.

ينتظر المسلمين والمسلمات الآن في بلدنا وفي كل أنحاء العالم شهرُ رمضان بظروف غير اعتيادية. ولهذا السبب بعينه أود أن أتوجه إليكم وإلى عائلاتكم بأطيب التمنيات لأيام يعمها السلام والبركة والصحة والعافية. 

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط