الجالية المسلمة في هامبورغ تتظاهر من أجل مسلمي الأويغور

نظّمت الجاليات المسلمة في هامبورغ والشمال الالماني مظاهرة منددة بانتهاكات الصين ضد مسلمي الأويغور في إقليم تركستان الشرقية.
وأكد المتظاهرين أن إقليم تركستان الشرقية قابع تحت الاحتلال الصيني منذ 1949.
وشدّدوا على أن تركستان الشرقية تحوّلت إلى معتقل يُنتهك فيه حقوق الإنسان.

هذا و في تاريخ 17 نوفمبر/تشرني الثاني الماضي، نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية تقريرًا كشف وثائق حكومية صينية مسربة احتوت تفاصيل قمع بكين لمليون مسلم من “الأويغور” ومسلمين آخرين في معسكرات اعتقال إقليم تركستان الشرقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.