phot pexels.com

إما يموت السلطان أو أموت أنا أو يموت الحمار

جملة يرددها الكثير منا تعبيراً عن طولة البال والتأخير في تنفيذ مهمة ما، دون أن يعرفون لماذا الحمار؟ وما معنى هذه الجملة، اصبح هذ المثل يتوارثه الأجيال ويلقيه عندما يتعرض لنفس الموقف، فكلما جاء شخص يتوعد بتنفيذ أمر ما وهم يعلمون أنه لن ينفذه يطلقون المثل ” إما يموت السلطان أو أموت أنا أو يموت الحمار”.

ووفقاً للروايات، يعود المثل إلى أن أحد الحكام قديماً رأى حماراً يدخل إلى بستانه، فأمر بإحضاره وقتله، فحاول أحد الوزراء إقناعه بأنه حيوان لا يفهم ولا يجوز إعدامه لفعلته، لكن الحاكم أصر على موقفه لكي يعلم الحمار القواعد الملكية.

وللخروج من الموقف، تقدم رجلاً وعرض على الحاكم بأنه سيقوم بتعليم الحمار القواعد الملكية لكن بشرط أن يمنحه الحاكم مدة 10 سنوات وقصراً يعيش به لتعليم الحمار، ووافق الحاكم على هذا العرض مقابل أنه سيقوم بقطع رقبة الرجل إذا فشل فى مهمة تعليم الحمار القواعد الملكية.

خرج الرجل مسرعاً ليخبر زوجته بما حدث، فسألته عما سيفعل به الحاكم لأنه بالطبع سيفشل في مهمته، فرد عليها قائلاً : ” بعد 10 سنين إما يموت السلطان أو أموت أنا أو يموت الحمار”، ومن هنا بدأ تداول هذا المثل منذ سنوات طويلة وتوارثته الأجيال.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط