نحن مجموعة من الصحفين العرب مختصون في الشأن الثقافي, مع شفغنا بمتابعة الشأن الثقافي العربي في أوروبا والتواصل مع أوطاننا العربية. نحن نعتقد أن التبادل الثقافي على مستوى العين هو اللحظة الأساسية للالتقاء وفهم بعضنا البعض كبشر. لأن الفهم هو مفتاح التكامل الذي يتطلب دائما الانفتاح المتبادل.

أحمد الظاهر
مؤسس ورئيس التحرير

صحفي سوري: 

قد يطول الحلم وقد يقصر وقد يتحقق
ولكن يكفينا أننا نحاول أن نجد ثقافتنا في المنفى وحلمي في هذا الزمان آراب لنشر الثقافة العربية.

سلمى كنفاني
شاعرة

شاعرة سورية :
  مؤسسة آراب الثقافية ستصبح خلجاتنا المتعبة في المهجر حروف ترى النور و يصل صداها لمن يعشق ثقافتنا العربية .

جعفر النصراوي
القسم الثقافي

 صحفي عراقي :

أعمل مع أراب لانني وجدت ماكنت ابحث عنه في هذا الموقع وهو نقل الثقافة العربية بإبداعاتها الى مستوى العالمية والانتشار.

حسين كري بري
فن تشكيلي

فنان سوري:

 آراب النافذة التي تربطنا بين الوطن والغربة ، بين مكوناته الثقافية والفنية وبين جميع الأطراف دون التمييز.

ميس مصطفى
فن تشكيلي

فنانة سورية :

 لأنني مؤمنة بإهمية الثقافة العربية وأصالتها وعمق تأثيرها حين تصل برؤية سليمةإلى كل أنحاء العالم حاملة بين طياتها نسائم السلام والحضارة والرقي.

وائل كوسا
مدقق لغوي

مدقق لغوي: 

 اهتمامي بالثقافة العربية في الشرق لانها تتمتع بالرقي وتستحق الانتشار.

د . محمد الزّكري
الأنثروبولوجي الثقافية والدراسات العربية والإسلامية

صحفي بحريني: 

حقيقة الحياة انها جميلة. الوصول إلى أرض ألمانيا جزء من هذا الجمال. نحن هنا وثقفاتنا وثقفاتهم هنا وكيف يكون تثاقفنا مع محيطنا قضيتنا. هذا الإيمان اوصلني إلى شواطيء "اراب لنشر الثقافة العربية في المهجر". أجدني في موقعي ومع انشغالاتي الفكرية عندما اكتب لآراب.

معتز خليل
صحفي

صحفي سوري:

الثقافة هي اسلوب الحياة، ومجموعة من القيم التي يتم توارثها عبر الأجيال، وهي الملكية المشتركة التي تساهم في بلورة صورتنا لدى الآخر.
نعمل في مؤسسة آراب لكي نكون مرآة لنشر الثقافة العربية بين الثقافات الأخرى.

ضحى الأحمد
محررة

سورية مقيمة في فرنسا: 

لان حضارتنا العربية هي كنزنا الذي توارثناه عبر السنين، تستحق ان تنتشر في كل انحاء العالم و أن يسمع صداها كل من عشق أو أعجب بثقافتنا العربية.

سماح الشغدري
صحفية

شاعرة وكاتبة من اليمن، ناشطة حقوقية وسياسية، معدّة ومخرجة برامج تلفزيونية وافلام وثائقية، مقيمة حاليًا في ألمانيا.